ماذا لو…؟

جلست أفكر في ثروة الرئيس المصري المخلوع فقلت في نفسي ماذا لو كان الرجل تقيا؟ و ماذا لو كان ماله حلالا؟ و ماذا لو أدى زكاة ماله؟ (و لا شك أن شروط الزكاة متوفرة لديه) و ماذا لو قسم الزكاة على 40% من المصريين الذين يعيشون على أقل من دولارين في اليوم؟ فقمت بعملية حسابية لا تكلف جهدا و لا وقتا. وجدت أن زكاة ماله ستكون مقدرة بمليار و 750 مليون دولار سنويا و إذا وزعت على 32 مليونا من المصريين (40%) فسيكون نصيب كل واحد منهم حوالي 55 دولارا و هو ما يعادل 324 جنيها مصريا و هو بعبارة أخرى  الأجر القاعدي في مصر(أو يزيد بقليل), أي أن زكاة مال مبارك تستطيع أن توفر ما يعادل أجر شهر من العمل لأزيد من ثلث الشعب. ثم قلت في نفسي ماذا لو فعل رجال الأعمال المصريين و أصحاب السلطة و النفوذ الشيء ذاته؟ هل يبقى في مصر من يعيش تحت خط الفقر؟؟ ثم هجمت الأسئلة علي من كل جانب:  ماذا لو كانوا – إضافة إلى الزكاة – من المتصدقين؟.. و ماذا لو استثمروا أموالهم في مشاريع توفر فرص العمل للشباب البطال – الجامعي و غير الجامعي؟ و ماذا لو توفرت لمبارك بطانة تدله على الخير و تعينه عليه ؟ و ماذا لو يفعل باقي الحكام العرب بهذا قبل أن يدركهم طوفان الغضب الشعبي؟ و ماذا لو..؟ و ماذا لو..؟ و ماذا لو تسد “لو” عمل الشيطان؟…

Advertisements

حول hicmet
I'm alien everywhere I go

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: